الفعاليات والأنشطة

بحيرة البجع

النوع
باليه
التاريخ
12 نوفمبر 2019، 7:00 مساءً
المكان
مسرح البحرين الوطني
التذاكر
سيتم بيع التذاكر قريبا في محلات فيرجن ميغاستور
العمر
8 سنوات فما فوق
Google-Maps-icon

احتفالاً بذكرى افتتاح مسرح البحرين الوطني، تقدّم مجموعة من الراقصين البارزين من مسرح بيرم للأوبرا والباليه حفلاً مذهلاً لرائعة الباليه، بحيرة البجع.

كُتبت بحيرة البجع لأوّل مرّة في عام 1876، وسرعان ما أصبحت واحدة من أشهر عروض الباليه في العالم، ما جعلها التحفة الحقيقية لمدرسة الباليه الروسيّة. هذا العرض المذهل، والذي ألّفه إم بيتيبا وإل إيفانوف، بمصاحبة أجمل ما كتبه بيتر تشايكوفسكي من مقطوعاتٍ موسيقيّة، أسر الملايين من القلوب بسحره. تُعرف بحيرة البجع بأنها أحد أكثر العروض تميّزًا وروعة لا يمكن مقارنتها مع أيّ من عروض الباليه الأخرى.

من الشائع ذكره أنّ حبكة بحيرة البجع – تدور حول قصّة الأميرة أوديت التي تحوّلت إلى بجعة من قِبَل الساحر الشرّير فون روتبارت – تستند جزئيًا إلى الحكايات الشعبيّة الروسيّة، وإلى رواية يوهان كارل أوغست موساوس، مؤلّف مجموعة Volksmärchen der Deutschen (حكايات شعبيّة ألمانيّة). إلا أنّ فكرة الباليه تبقى ذاتها، وهي الانتصار الأبدي للحبّ الحقيقي الذي يُنقذ أرواح الرجال.

تحتفظ هذه النسخة من بحيرة البجع لمسرح بيرم للأوبرا والباليه بكافّة الميزات الرئيسيّة للرقصات الكلاسيكيّة الأكاديميّة التي ألّفها إم بيتيبا وإل إيفانوف، وتُبقي على الرقصات الرمزيّة مثل مجموعة من الرقصات الوطنيّة، ومع ذلك فإنّها تعيد تفسير هذه الحبكة المذهلة.

 

كتب النصّ أليكسي ميروشنيتشينكو، مستندًا على سيناريو كلاً من فلاديمير بيغيتشيف وفاسيلي غيلتسر.

صمّم الرقصات ماريوس بيتيبا، ليف إيفانوف، أليكساندر غورسكي، قسطنطين سيرجييف، وأليكسي ميروشنيتشينكو الذي قام أيضًا بالإخراج المسرحي للعرض.