المركز الإعلامي

18 يناير 2012 ضمن شهر التراث (إبريل) من عاصمة للثقافة العربية 2012 المنامة تستضيف مؤتمراً عالمياً لحقبة ما قبل التاريخ والحضارات القديمة معالي وزيرة الثقافة تؤكد على وضع خطط إستراتيجية للمواقع الأثرية للدول والاهتمام بالمواقع الفلسطينية

في إطار الجهود المكثفة المبذولة والتحضيرات لتنفيذ برامج شهور المنامة عاصمة الثقافة العربية، استقبلت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة خبير التراث العالمي الدكتور منير بوشناقي والمدير السابق لمنظمة الإيكروم للتراث الطبيعي والبيئي، وذلك لاستعراض البرنامج العلمي للمؤتمر العالمي لحقبة ما قبل التاريخ والحضارات القديمة، والذي سوف ينعقد في إبريل المقبل، كأحد فعاليات شهر التراث ضمن المنامة عاصمة للثقافة العربية في الفترة ما بين 28 أبريل- 2 مايو، بمشاركة  أكثر من 300 من المدراء وخبراء الآثار في جميع الدول العربية والعالم.

وسيشمل البرنامج على استعراض حقبة ما قبل التاريخ والحضارة القديمة، وتجارب الدول الأخرى في الحفاظ عليها والاستفادة منها في التنمية المستدامة ، كما يتضمن أيضاً برنامجاً لتشجيع الدول العربية لإدراج هذه المواقع على القائمة التمهيدية للتراث العالمي.

وبدورها أكدت معالي الوزيرة خلال المقابلة أهمية تركيز اللجنة العلمية على وضع خطط إستراتيجية للبرنامج وإشراك جميع الدول العربية في المؤتمر وإعطاء أهمية خاصة للمواقع الفلسطينية وذلك ضمن توجهات مملكة البحرين في هذا الشأن.

يذكر أن وزارة الثقافة نظمت في العام 2009 اجتماعاً عالمياً تناول الخبرات في الحقبة ما قبل التاريخ، ويأتي هذا المؤتمر تأكيداً لدور هذه الحقبة وما تمثله من أهمية ودلالة على المستوى العالمي.

حضر الاجتماع الدكتور سعيد عبدالله الخزاعي مدير المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي ومنسق اللجنة العلمية للمؤتمر.

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين