المركز الإعلامي

14 مارس 2012 عاصمة الثقافة العربية تستضيف مسرحية" الشارع الأعظم" ضمن عروض مهرجان ربيع الثقافة مسائي الخميس والجمعة المقبلين

كجزء من باقة الفعاليات المقامة بمناسبة ربيع الثقافة السابع,  تقيم وزارة الثقافة عرضاً تقدمه شركة "فرسان الشرق للتراث" لأحدث نتاجاتها الفنية لجماهير البحرين بمسرحية "الشارع الأعظم" للفنان والمخرج العالمي وليد عوني، وذلك في الخامس عشر والسادس عشر من مارس الجاري في الصالة الثقافية قرب متحف البحرين الوطني، علماً بأن حضور المسرحية سوف يكون مجانياً دون حاجة لحجز مسبق أو شراء تذاكر. وتشجع وزارة الثقافة الحضور المبكر نظراً لمحدودية عدد المقاعد في الصالة.تركز مسرحية "الشارع الأعظم"على التاريخ المرتبط بالمكان عن طريق تسليط الضوء على ذكرياته، بما يعكس التراث العربي والإسلامي ويشرك الجمهور في حوار مع ذلك الماضي.ووفقاً لآفاق وأهداف المنامة عاصمة الثقافة العربية 2012، فسيغادر الجمهور هذه المسرحية المميزة وقد مروا على طيف ثقافي من تراث المنطقة مع إدراك وفهم أكبر لحقائق هذا التراث المتعددة.يذكر أن وزارة الثقافة المصرية قد أنشأت شركة فرسان الشرق للتراث في عام 2009 بهدف إحياء التراث المصري والعربي من خلال إعادة صياغة فنونه، وخلق فنون رقص حيوية ومبتكرة تكشف السمات المصرية والعربية العامة والتاريخية.ويعد ربيع الثقافة برنامجاً سنوياً للفعاليات وورش العمل والمعارض والمناظرات التي تجري في المراكز الثقافية المختلفة في جميع أنحاء العاصمة المنامة. وقد تم تصميم البرنامج ليجذب مختلف الأعمار والقطاعات والفئات من خلال عروض متنوعة في إطار الخبرات والتبادل الثقافي.ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات عند زيارة الموقع التالي http://www.springofculture.org/ الجدير بالذكر أنه تحت مظلة جامعة الدول العربية, وبرعاية مشكورة من برنامج العواصم الثقافية لمنظمة اليونسكو، يتم في كل عام منح عاصمة عربية مختلفة فرصة تنظيم حوار ثقافي مع الجمهور المحلي والإقليمي. وقد تم اختيار العاصمة البحرينية المنامة عاصمة للثقافة العربية وذلك خلال اجتماع وزراء الثقافة العرب  عام 2004.وقد أعدت وزارة الثقافة في البحرين برنامجاً مبتكراً لهذا العام، سعت من خلاله إلى اجتذاب العرب ودعوتهم لاكتشاف ثقافاتٍ وتراثٍ وهوياتٍ من مختلف أنحاء العالم العربي.وسوف يتم تقسيم برنامج المنامة عاصمة الثقافة العربية 2012 والذي تمتد فعاليات طوال العام، إلى 12 موضوع ثقافي مختلف وذلك وفقاً لأشهر السنة، وقد تم تصميم هذا البرنامج ليعزز بيئة متنوعة التخصصات تجتذب جميع قطاعات المجتمع.ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات في الموقع التالي www.manamaculture2012.bh

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين