المركز الإعلامي

29 مايو 2012 صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال يزور معرض تايلوس بمتحف البحرين الوطني

بدعوة من وزارة الثقافة قام صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود بزيارة كريمة لمتحف البحرين الوطني عصر اليوم (الأربعاء) حيث كانت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة في استقباله مرحبة به ومنوهة بقبول سموه الدعوة، حيث اشادت باهتمام سموه بالجوانب الثقافية والإعلامية وغيرها من جوانب متنوعة في مملكة البحرين.

وقامت معالي الوزيرة بإطلاع سموه على معرض تايلوس (رحلة ما بعد الحياة) الذي افتتح مطلع الشهر الجاري ضمن شهر المتاحف من شهور عام المنامة عاصمة الثقافة العربية 2012 والمزمع انتقاله إلى متحف الأرميتاج بسانت بطرسبرغ في الجمهورية الروسية بناء على اتفاقية تم توقيعها بين معالي الوزيرة ومدير عام المتحف البروفيسور ميخائيل بيوتروفسكي الذي اعجب بالمعرض واتخذ قرارا باستضافته في الأرميتاج، علماً بأن مواصفات الأرميتاج في انتقاء المعارض التي يستضيفها مرتفعة جدا ولا يقبل الاستضافات بسهولة.

كما قامت معالي الوزيرة بإطلاع سمو الأمير الوليد بن طلال على مشاريع الوزارة الإنشائية والترميمة وجهود إحياء التراث والمحافظة على المخزون الأثري الثري في مملكة البحرين، وبالأخص تلك التي تدخل ضمن مشروع الاستثمار في الثقافة.

وفي ختام الزيارة عبر صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال عن عميق تقديره للجهود التي تبذلها وزارة الثقافة بقيادة معالي الشيخة مي في حماية الآثار وإحياء التراث للحفاظ على الهوية الوطنية، منوهاً كذلك ببرامج المنامة عاصمة الثقافة العربية وتنوعها وتميزها بالفرادة والتي كان قد حضر افتتاحها الرسمي في الثاني من شهر فبراير الماضي. 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين