المركز الإعلامي

07 يونيو 2012 محاضرة الصحافي الإيطالي في بيت عبد الله الزايد الإعلام الجديد ومستقبل الديمقراطية

ضمن سلسلة المحاضرات الإعلاميّة السنويّة، نظّم مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، محاضرة للإعلامي الإيطالي أنطونيو كابراريكا تحت عنوان «تويت تويت تويت، وسائل الإعلام الجديدة، إمبراطوريات التلفزيون ومستقبل الديمقراطية»، وذلك مساء الإثنين الفائت في بيت عبدالله الزايد لتراث البحرين الصحفي بالمحرق بحضور معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة، سعادة السفير الإيطالي السيد إنريكو بادولا وعدد من الشخصيات الإعلامية والجالية الإيطالية والمهتمين بموضوع الإعلام الحديث.

توقّف كابراريكا عند أهم تواريخ وسائل الإعلام، منذ اللورد ألفريد نورثكليف عام 1865 الذي أعطى مفهوم الخبر الصحفي ووضعه في قائمة "الإثارة والخروج عن المألوف"، إلى تاريخ الصحف مع مطلع القرن السابع عشر وبدء الإذاعات في عشرينيات القرن الماضي والتلفزيون في ثلاثينياته. كما تساءل عن مستقبل الصحف في ظل وجود الإعلام الحديث وبالأخص الإلكتروني متوقفاً عند مصداقية الخبر الذي يصل بدون تدقيق عبر المواقع الإجتماعية التي يعتمد عليها المتلقي في أيامنا هذه.

نقل الصحافي الإيطالي كابراريكا خبرته العالميّة إلى جمهور متعطش للإستماع إلى أحد أهم الإعلاميين في إيطاليا فهو الكاتب المعروف وفي جعبته عدد كبير من الكتب المتعلقة بالدول التي عمل فيها وبالأخص المملكة المتحدة حيث يقوم حالياً بمراسلة التلفزيون الإيطالي بعد عمله كمدير للأخبار في الإذاعة الإيطالية.  

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين