المركز الإعلامي

23 يونيو 2012 وزيرة الثقافة تستقبل السفير الروسي

استقبلت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة سفير روسيا الاتحادية لدى مملكة البحرين السيد فيكتور سميرنوف، حيث تم استعراض العلاقات الودية بين مملكة البحرين والجمهورية الروسية في إطار التعاون المشترك بين الجانبين، كما وتم التباحث حول زيارة معالي الوزيرة لسانت بطرسبورغ للمشاركة في اجتماعات لجنة التراث العالمي في دورته 36، والنظر في إدراج 38 موقعاً في قائمة التراث العالمي، والتي تشتمل بحث إدراج موقع التراث الإنساني العالمي "مشروع طريق اللؤلؤ"  إلى جانب طرح لموقع الثالث، وهو سلسة التراث الأثرية، التي من المؤمل إدراجها في السنوات المقبلة على قائمة لجنة التراث العالمي.
 
كما وتطرق اللقاء إلى افتتاح معرض تايلوس البحريني في متحف الارميتاج مطلع يوليو المقبل، والذي يعد بمثابة معلم تاريخي وأثري لمملكة البحرين،حيث سينتقل المعرض بعد الإرميتاج إلى المتحف الشرقي في موسكو، للتعريف بحضارة البحرين وثقافتها والترويج لها كوجهة للسياحة الثقافية، خاصة أن المنامة على أعتاب احتفال تتويجها عاصمة للسياحة العربية العام 2013، ويضم معرض تايلوس قرابة 400 قطعة اثرية تعود إلى حقبة تايلوس (القرن الثالث قبل الميلاد - القرن الثاني بعد الميلاد)، كما يعرض تفاصيل شعائر وطقوس الدفن خلال تلك الحقبة في محاولة لإعادة تخيل مراحل الرحلة إلى حياة ما بعد الموت آنذاك.
وأشادت معالي الوزيرة باهتمام متحف الارميتاج في استضافة معرض تايلوس والتعرف على تاريخ البحرين وتراثها العريق، كما أكدت ضرورة الانفتاح الثقافي الذي يعزز مبدأ التواصل الفكري بين الشعوب.
وأشاد السفير الروسي سميرنوف بالدور المغاير الذي تكرس له الوزارة في أدائها الثقافي بالانفتاح على الثقافات الأخرى والتبادل المعرفي بين الطرفين.
يذكر أن معرض تايلوس كان قد تم افتتاحه في بداية شهر مايو الماضي ضمن شهر المتاحف في عام المنامة عاصمة الثقافة العربية بحضور مدير عام متحف الأرميتاج البروفيسور ميخائيل بيوتروفسكي حيث تم توقيع اتفاقية بين وزارة الثقافة ومتحف الأرميتاج لاستضافة المعرض خلال يوليو المقبل.
 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين