المركز الإعلامي

27 يونيو 2012 تجارة اللؤلؤ: دليل على اقتصاد جزيرة

الموقع التاريخي عبارة عن موقع متسلسل يتكون من 15 منشأة بحرية وشاطئية ومدنية والتي تعكس الجوانب الاجتماعية والثقافية والاقتصادية الهامة للقصة العظيمة لنشاط تجارة اللؤلؤ في البحرين. تلك المنشآت تمثل الذروة والصورة النهائية لسبعة آلاف سنة من تاريخ تجارة اللؤلؤ في الخليج العربي، إنه تقليد شجع على إنشاء القصة العظيمة لاقتصاد اللؤلؤ في البحرين.

إنها تشمل قيعان محار طبيعية شاسعة منتجة للؤلؤ والتي تقع في المياه البحرينية الشمالية، إنه شاطىء أصلي كان يمثل مشهد الرحيل والعودة الاحتفالي لأسطول اللؤلؤ البحريني سنوياً خلال حقبة اللؤلؤ، إنه حصن بحري حمى مدينة اللؤلؤ وأسطولها طيلة قرون، و12 منشأة معمارية تاريخية تقع في قلب المحرق القديمة. هذه البنايات المحاطة بما تبقى من عاصمة اللؤلؤ في الخليج العربي، عبارة عن منازل عائلية وغرف استقبال وجوامع عائلية ومتاجر ومستودعات، وتمثل المواقع المركزية التي كانت تضم الأشخاص الرئيسيين في اقتصاد اللؤلؤ وهم الغطاسون وموجهو السفن وقادة المراكب الشراعية ومشيدو القوارب وممارسو الطب الشعبي وتجار البضائع العامة واللؤلؤ وكبار التجار. كذلك حظي دور المرأة في اقتصاد اللؤلؤ بانتباه خاص.

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين