المركز الإعلامي

16 سبتمبر 2012 معالي وزيرة الثقافة تستقبل السفير الروسي

سعيا لمواصلة وتعزيز التعاون الثقافي بين دول العالم، استقبلت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة سفير روسيا الاتحادية لدى مملكة البحرين السيد فيكتور سميرنوف، حيث تم التباحث حول عدد من القضايا الثقافية المشتركة بين البلدين، وناقشا إمكانيات الاستثمار الثقافي والاجتماعي خلال المرحلة المقبلة لتحقيق تبادل فكري وحضاري. كما وتم التباحث حول تفاصيل الأسبوع الثقافي الروسي الذي سوف يقام بالتعاون مع وزارة الثقافة خلال الأيام من 17-21 من شهر نوفمبر المقبل.
كما وتم التباحث بشأن النجاح المميز الذي حققه معرض "تايلوس: رحلة ما بعد الحياة"  في متحف الأرميتاج بمدينة سانت بطرسبرغ الذي افتتح في مطلع يوليو الماضي حيث تم تمديد مدة إقامته لأسبوعين إضافيين قبل أن ينتقل إلى المتحف الشرقي بموسكو ومن ثم رحلته إلى مناطق ومتاحف أخرى، وذلك إثر الإقبال منقطع النظير الذي حظي به المعرض حيث زاره في أقل من شهرين أكثر من 180 ألف زائر من المهتمين بالتراث والحياة الموثقة للحضارات السابقة والحقبة الزمنية الواقعة ما بين القرن الثاني قبل الميلاد وحتى القرن الثالث بعد الميلاد. وأشارت معالي وزيرة الثقافة إلى أن هذه المشاركة البحرينية تشكّل نقلة نوعية واستثمارًا شعبيًا حقيقيًا للثقافة، حيث وضعت البحرين على قائمة المشاهدات والمتابعات العالمية للمجريات الحضارية القيمة.
وأعرب السيد فيكتور في سياق حديثه عن اعتزازه بالتعاون مع مملكة البحرين ثقافيًا نظرًا للمنجز العميق والمغاير الذي تشتغل عليه، مؤكدًا أن الحراك الثقافي والفكري من أهم الضرورات والركائز القادرة على استحداث تغيير وتأثير فعلي تؤثر في التطوير والتنمية.

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين