المركز الإعلامي

09 ديسمبر 2012 في العرض الفني الأول بمسرح البحرين الوطني لرقص الباليه الروسي وزيرة الثقافة: مسرحنا يستقبل أهم مسرحين في العالم، في بدايته لتشكيل الحلم الواحد

في أولى الصياغات الثقافية للمسرح الوطني، تمارس الثقافة سحرها الخاص وتحتفي بالمنامة عاصمة الثقافة العربية للعام 2012م في شهر "وطن" عبر روائع الباليه الروسي من خلال فرقتي مسرحيّ "البولشوي" و"المارينسكي"  اللتين قدمتا مساء هذا اليوم (الأحد) أمسية روسية ساحرة تستحضر جمالية المسرح الروسي وتستدعي مشاهدات فنية تعتمد في طراز صياغتها على تراث الرقص الروسي في فن الباليه، والتقديم الحداثي الذي تلبَس به أجيال متتالية، تعاقبت في تشكيل لوحات الباليه على خشبة مسرح البحرين الوطني في المجمع الثقافي بالعاصمة البحرينية.

 

وفي إشارة إلى الفعالية الأولى التي يشهدها مسرح البحرين الوطني، صرّحت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة "منذ شهر المسرح الذي صادف نوفمبر الماضي وحتى الآن حيث شهر الوطن، نعيش ذاكرة جميلة، نحقق حلمنا فيها هذا اليوم ونفتح خشبة واحدة لأجل هذا العالم، تتعاقب عليها أجمل روائع الشعوب وما ينسلّ من حضاراتها وصناعاتها الثقافية"، معقبةً: "المسرح اليوم في خطوته الفعلية الأولى، ويشهد حضور أهم مسرحين حول العالم، من جمهورية روسيا الاتحادية، "البولشوي" و"المارينسكي"، بفن الباليه العريق، والتجربة المزدوجة التي تجمع التراث بالحداثة، وتقدم تجربة فريدة جابت العالم وحان الوقت لأن تكون بيننا حيث يتجسّد هذا المشهد بقراءة فنية عميقة، واستعادة تأريخية لهذا الفن الجميل".

 

قدّم مسرحا "البولشوي" و"المارينكسي" بمشاركة 14 راقصًا وفنانًا، سلسلة من روائع الباليه الكلاسيكية العالمية، تناوب الفنانون المشاركون في تجسيدها برقصات دقيقة وأداء حركي مستوحى من الإرث الشعبي، يتماوج في بعض الأحيان مع إيماءات وتجسيدات حداثية. ومن خلال العرض، تمكّن الفنانون الراقصون من نسج تجربتين متوازيتين ومكملتين لبعضهما، تستهلم الأولى منها كلاسيكية هذا الفن عبر مقاطع تراثية وحضارية روسية عميقة، فيما توازي الأخرى تجربة وأداء الجيل الحديث الذي استوعب هذا الطراز الفني وأعاد إيجاده بما يلائم الفكر المعاصر، متمسكًا بجوهز فن الباليه.

 

تجدر الإشارة إلى أن هذا الحفل شهد إقبالاً جماهيريًا غير متوقع، حيث تجاوب الحضور مع المشاهد الثقافية والفنية للباليه الروسي، الذي يستكمل عرضه المدهش في مرته الثانية مساء يوم غد (الاثنين) بموقعه في مسرح البحرين الوطني.

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين