المركز الإعلامي

21 ديسمبر 2012 وزارة الثقافة تقيم حفل "أوبريت القدس" بحضور الشيخة مي بنت محمد والسفير الفلسطيني

ضمن فعاليات المنامة عاصمة الثقافة العربية 2012، وبحضور معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة والسفير الفلسطيني طه محمد عبدالقادر، أقامت وزارة الثقافة مساء اليوم الخميس حفل "أوبريت القدس"، بالتعاون مع توأمة القدس عاصمة للثقافة العربية الأبدية، وبمشاركة نخبة من الفنانين العرب على خشبة مسرح الصالة الثقافية.

 
وفي بداية الأمسية تم عرض صور وثائقية لمدينة القدس متزامنة مع عزف منفرد على آلة العود، ثم قدمت فرقة "أوف" الفلسطينية مجموعة من اللوحات الاستعراضية الفلكلورية، بعدها قام الفنان الكبير أحمد قعبور بتقديم مجموعة من أغانيه المعروفة.
 
وضم الأوبريت نخبة من فناني الوطني العربي هم، الفنانة الفلسطينية دلال أبو آمنة، والفنان البحريني عادل محمود، والفنانة اللبنانية بريجيت ياغي، والمطرب السعودي طلال سلامة، والفنانة السورية نورا رحال، والمطرب الفلسطيني عمار حسن، والفنانة الأردنية زين عوض، والمطرب التونسي لطفي بوشناق، والفنانة السورية وعد البحري، والملحن المصري صلاح الشرنوبي، وقام بتأليفه الشاعر الفلسطيني رامي اليوسف.
 
ويعد الأوبريت هو أضخم مشروع فني حول القدس حتى الآن على مستوى الوطن العربي، والأول الذي يتحدث عن القدس العاصمة الفلسطينية، وقد استمر العمل عليه طوال ثمانية أشهر فيما سيتم الإعلان عن تصوير الأوبريت بنظام الفيديو كليب بالتنسيق مع وزارة الثقافة وسيشرف على إخراجه المخرج اللبناني الكبير حسين دعيبس.
 
وتقدم السفير الفلسطيني طه محمد عبدالقادر بعميق شكره لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه والحكومة الموقرة ممثلة في وزارة الثقافة ومعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة، على العطاء الكبير من اللحظات التي عاشها جميع الحضور وشعروا فيها بأنهم يتلمسون مساجد وكنائس القدس، كما تقدم بالشكر للفنانين المشاركين في الأوبريت، مؤكدا أنهم أبدعوا وأكدوا من خلال فنهم على ما تستحقه القدس من مكانة لدى كل العرب.

وقال السفير الفلسطيني في تصريح لوكالة أنباء البحرين أن الأوبريت جعلنا نشعر خلال عرضه بأن القدس انتقلت إلى المنامة، معربا عن آماله مع الجميع في اللقاء بالعاصمة الأبدية لدولة فلسطين القدس.
 
 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين