المركز الإعلامي

05 سبتمبر 2013 فرقة محمّد بن فارس... تعود بالذاكرة الشعبيّة مع الأغنيّة في ممشى مدينة عيسى
فرقة محمّد بن فارس... تعود بالذاكرة الشعبيّة مع الأغنيّة في ممشى مدينة عيسى

لم تعد الجهات أربع، لأن الأغنية الشعبيّة أصبحت جهة خامسة في مملكة البحرين، عبر مهرجان صيف البحرين، بذاكرةٍ سمعيّة عميقةـ تسترد جمال الأغنية الشعبيّة وتعيد تدوير الموسيقى التراثيّة مستوقفةً المارّة وفي تنقّل ما بين مختلف محافظات البحرين في عطلة نهاية الأسبوع، كما فعلت مساء اليوم(الخميس الموافق 5 سبتمبر) حينما انتقلت فرقة محمّد بن فارس لفنّ الصوت إلى ممشى مدينة عيسى في المحافظة الوسطى لتقدّم أجمل مقطوعاتها وأكثرها ألفة بالنّسبة للنّاس والقادمين.

وحيث السّكون في الممشى والحياة الاعتياديّة، حلّت فرقة محمّد بن فارس لتحوّل المكان إلى بهجة صوتيّة، حيث غنّت الفرقة مجموعة من الأغنيات الشعبيّة الشهيرة، مصاحبة لها أصوات الموسيقى الأثيرة، ليلتقي الناس في حلقة من الحب، يسامرون الفرقة طرباً وسعادة.

لم يكن الجو الحارّ يشكل أيّة مشكلة بالنسبة للفرقة أو الجمهور، الموسيقى منحت الجمهور سلاماً داخلياً ممتعاً وتجاورًا جميلاً معها، وأخذتهم إلى عوالم مختلفة من الحب القديم، الحب الذي وُلِد في قلب هذا الوطن وأبنائه.

فبعد أن زارت الفرقة بيت الشّيخ عيسى بن علي آل خليفة وموقع باب البحرين، ها هي تحطّ رحالها في المحافظة الوسطى لتعبر ما تصل إليه من جهات نحو الآذان الراغبة بسماع الطّرب الأصيل.

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين