المركز الإعلامي

07 يناير 2013 جائزة أجمل كتاب لعام 2012 من إصدارات وزارة الثقافة البحرينية

فاز كتاب "التراث العالمي في البلدان العربية" بجائزة أجمل كتاب لسنة 2012 والتي تمنح سنوياً في أوروبا من قبل "إدارة الإنتاج للمطبوعات الحكومية" وذلك بعد منافسة كبيرة مع أجمل وأهم الكتب العالمية. تتكون لجنة التحكيم الدولية من فائزين سابقين وشخصيات وأساتذة في فن الغرافيك.
كتاب "التراث العالمي في البلدان العربية" صدر عن وزارة الثقافة بمملكة البحرين بالتعاون مع منظمة اليونسكو والإسكوا وبدعم ورعاية كاملة من «خليج البحرين للتطوير» أحد أكبر مشاريع التطوير العقاري في البحرين التي يقودها بنك "اركابيتا" برئاسة الرئيس التنفيذي للبنك ورئيس مجلس إدارة خليج البحرين (بحرين بيي) السيد عاطف عبدالملك. 
دشّنت الكتاب معالي وزيرة الثقافة مي بنت محمد آل خليفة، وكانت أنذاك رئيسة لجنة التراث العالمي باليونسكو، وذلك في مقر اليونسكو في العاصمة الفرنسية يوم 23 يونيو من عام 2011 بحضور عربي وأجنبي مميز وحشد كبير من علماء الآثار وممثلي المؤسسات الثقافية وصناع القرار والدبلوماسيين والإعلاميين.
يوثق الكتاب لستةٍ وشتين موقعاً مدرجاً على قائمة التراث العالمي الإنساني باليونسكو في ستة عشر بلداً عربيا، بالصورة الفنية الملتقطة بكاميرا المصور العالمي جون جيلبير والمعلومة الوافية بلغات ثلاث، ويتضمن الكتاب موقع قلعة البحرين المسجل على قائمة التراث العالمي الإنساني منذ العام 2005، على اعتبار أنها عاصمة دلمون وميناؤها القديم. 
عبرت معالي وزيرة الثقافة عن سعادتها بهذه الجائزة التي جاءت تتويجاً للعمل المبدع والذي جاء ثمرةً لتوصية مؤتمر الآثار في الدول العربية بشأن ضرورة تعزيز تطبيق اتفاقية التراث العالمي في الدول العربية والترويج لمواقع التراث الطبيعي والثقافي فيها.
أما نائب مدير عام منظمة اليونسكو للثقافة فرانشسكو باندارين، فسبق وأشاد بجهود البحرين في مجال حماية التراث والتعاون مع لجنة التراث العالمي، كما أشاد بتوجه البحرين لتسجيل مواقع تراثية على قائمة التراث العالمي الإنساني واعتبر "أن موقع قلعة البحرين هو من المواقع المثالية" التي يقدمها كنموذج يحتذى به ويستشهد به شخصياً و"خاصة المتحف الواقع في إطار الموقع والنموذجي في تصميمه وحداثته المميزة". 
                 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين