المركز الإعلامي

17 يونيو 2014 وزيرة الثقافة تؤكد على أهمية باب البحرين كرافد من روافد الثقافة في المملكة
وزيرة الثقافة تؤكد على أهمية باب البحرين كرافد من روافد الثقافة في المملكة

في سعي للتواصل البنّاء مع كافة الجهات من أجل الحفاظ على ثقافة وحضارة مملكة البحرين، استقبلت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة في مكتبها صباح أمس الاثنين الموافق (16 يونيو 2014م) الشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل خليفة المدير العام للإدارة العامة للمرور، وبحضور الوكيل المساعد للطرق بوزارة الأشغال المهندسة هدى فخرو،وذلك للتباحث حول أفضل السبل لتطوير المناطق الثقافية الحيويّة في المملكة، وبالأخص السّاحة الأمامية لباب البحرين بالمنامة.

عبّرت معالي وزيرة الثقافةعن شكرها للإدارة العامة للمرور على الجهود الكبيرة المبذولة لجعل البحرين في أرقى وأبهى صورة، موضحةً أن القيمة العالية لثقافة البحرين تأتي من قيمة مواقعها المختلفة والغنية بالثقافة والقيم الحضاريّة المتميّزة. كما أشارت معاليها إلى أهمية موقع باب البحرين وساحته الأماميّة التي تعد مدخلاً لأحد أهم المعالم البحرينية، مؤكدة على أهمية تطويرها وتجميلها بما ينسجم مع تاريخ المنطقة ودورها في تشكيل الحياة الاقتصادية، الاجتماعية والثقافيّة في المملكة.

من جهته أشادالشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل خليفةبالتعاون المميّز مع وزارة الثقافة، مؤكدا أن الجهود التي تبذلها الإدارة العامة للمرور تأتي في سياق العمل الجاد لتحسين صورة البحرين الداخلية والخارجية، كما أعرب عن أمله في أن يثمر التنسيق المشترك مع وزارة الثّقافة عن مشاريع جمالية أكثر في المستقبل القريب.

 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين