المركز الإعلامي

22 يونيو 2014 وزارة الثقافة تواصل احتضانها ودعمها لمهرجان تاء الشباب
وزارة الثقافة تواصل احتضانها ودعمها لمهرجان تاء الشباب

للسنة السادسة على التوالي تواصل وزارة الثقافة احتضان الشباب المعني بإنتاج واستهلاك الفعل الثقافي في مهرجان تاء الشباب، في هذا السياق التقت معالي وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة برئيس اللجنة التنظيمية لمهرجان تاء الشباب ونائب رئيسها، ولجنة مستشاري المهرجان في نسخته السادسة وأعضاء هيئة المكتب، وذلك في مكتب معاليها بوزارة الثقافة.

رحبت معالي وزيرة الثقافة بالمستشارين الجدد الذين سيقدمون استشاراتهم العامة والتخصصية للشباب في النسخة القادمة من تاء الشباب وهم: الفنان التشكيلي خالد المحرّقي، الإعلاميّة إيمان مرهون، المعمارية نورا السايح، الموسيقيّ محمّد حدّاد، ورئيس اللجنة التنظيمية د.إيلي فلوطي، ونائب رئيس اللجنة السيد هشام الساكن، وأعضاء هيئة المكتب وهم: المنسق العام للمهرجان أحمد الكوهجي، نائب المنسق مصطفى المرباطي، الأمين المالي رنوة العمصي وأمين السر نور البستكي، وناقشت معهم أهم الأفكار المطروحة للنسخة السادسة من المهرجان، والثيمة العامة التي تمثلها التاءات الثلاث كل عام، وانعكاساتها على المسار العام لفعاليات وأهداف التاء سنويًا، مؤكدة على قيم الجمال والعفوية والمغايرة التي يضفيها الشباب على الممارسات الثقافية، هذه القيم بالإضافة إلى الحرية المسؤولة، تجعل من التاء واحدة من أكثر التجارب الثقافية الشبابية أهميّة وتميزًاعلى المستوى العربي.

يذكر أن تاء الشباب مهرجان ثقافي شبابي سنوي أطلق فكرته الناقد الراحل محمد البنكي منذ ٦ سنوات، احتضنته ولا تزال وزارة الثقافة، تديره وتنفذه بالكامل مجموعات شبابية من المتطوعين، يمثلهم في الإدارة ثلاثون شاب وشابة، يختارون من بينهم أربعة أعضاء هم هيئة المكتب، ويختارون أيضًا مجموعة من المستشارين للاستفادة من خبراتهم وتطويعها في ممارساتهم الثقافية والفنية الشبابية.

 

المشاركة في معرض الفنون التشكيليّة 43 خريطة البحرين