المركز الإعلامي

07 يوليو 2019 ضمن فعاليات صيف البحرين، أسبوع حافل بالفعاليات في خيمة نخول والصالة الثقافية
ضمن فعاليات صيف البحرين، أسبوع حافل بالفعاليات في خيمة نخول والصالة الثقافية

يواصلُ مهرجان صيف البحرين في نسخته الحادية عشرة تقديم فعالياتهُ وأنشطتهُ عبر باقة متنوعة من الفعاليات الموزعة بين خيمة نخول بجانب قلعة الشيخ سلمان بن أحمد الفاتح بمدينة الرفاع، والصالة الثقافية، التي تشهدُ هي الأخرى العديد من الفعاليات أهمها هذا الأسبوع، عرض "رابونزيل" الذي سيٌقدم يوم الخميس (11 يوليو)، والذي ينظمه مسرح ميسولا للسنة الثالثة على التوالي في المملكة، حيثُ اختار مجموعة من الأطفال البحرينيين ليمثلوا في مسرحية مستوحاة من قصة الأطفال العالمية "رابونزيل".

أما على صعيد خيمة نخول فستشهد هي الأخرى مجموعة من الفعاليات المخصصة للأطفال، بدءاً بالورش التفاعلية التي ستقدم انطلاقاً من يوم غداً الاثنين، مستمرة في جزئها الأول على مدى ثلاثة أيام،(8، 9، 10 يوليو)، إذ سيتاح للأطفال المشاركة في العديد من ورش العمل، كورشة "سباق السيارات الآلية"، التي تقام بالتعاون مع وزارة شؤون الشباب والرياضة، والتي تطوف بالأطفال في عوالم أساسيات برمجة الأجسام الآلية، وورشة "البيئة الخضراء"، المقدمة بالتعاون مع المجلس الأعلى للبيئة، حيثُ سيتعلم الأطفال أساسيات الزراعة وأهيمتها في الحفاظ على البيئة. أما ورشة "تعرف على حقوقك" المقدمة بالتعاون مع المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان، فستنمي الوعي لديهم من فهم حقوقهم الثقافية والاجتماعية والاقتصادية. بالإضافة لورش العمل المهتمة بتنمية المهارات، كورشة "صناعة الفخار"، و"الفن التجريدي المختلط".

أما الجزء الثاني من الأسبوع، (11، 12، 13 يوليو)، فستقام فيه ورشة "مصارعة السومو لروبوتات الليغو"، حيثُ يتعلم الأطفال خطوات التصميم الهندسي والتصنيع والبرمجة، أما ورشة "محميتنا البيئية"، فستعرف الأطفال على المحميات الطبيعية في المملكة، وكيفية المحافظة عليها وتعزيز استدامتها في المستقبل. وفي ذات السياق، تقام ورشة "فالنحافظ على بيئتنا"، التي تقدم مجموعة من الأنشطة الرامية إلى تنمية الوعي بالبيئة. كذلك تقدم خلال هذه التواريخ ورشة "حياكة قواعد الأكواب" بالتعاون مع مركز ميراكي للفنون، وورشة "صناعة القرقور".

وعلى خشبة "مسرح نخول" تتواصل الفعاليات اليومية والأسبوعية، إذ يتابع الفنان رمضان يوسف تقديم عروضه التعليمية والترفيهية باستخدام الدمى، عبر فعالية "عروض الدمى" التي تقام كل يوم عند الساعة 6:50 مساءً، فيما يشهدُ المسرح، في الـ 8:00 من مساء يوم الجمعة (12 يوليو) أمسية فنية تقدمها فرقة "الدار الصغير" للفنون الشعبية، أما السبت (13 يوليو)، فتقدمُ فيه "الفرقة الموسيقية للشرطة" عرضها الأسبوعي عند الساعة 5:55 مساءً، تتلوها في الـ 8:00 من ذات المساء، "فرقة محمد بن فارس".

وفيما تتواصل فعاليات "أنشطة نهاية الأسبوع"، التي تستمر من الـ 5:00 وحتى الـ 9:00 مساءً، سيكون الأطفال على موعد مع فعالية "رسم البورتريه (الكاريكاتير)، التي تتيح لهم وذويهم، الاستمتاع برسمهم بطريقة كاريكاتيرية، فيما تقدم جلسة "الخط العربي" التي تقام يوم الجمعة (12 يوليو)، فرصة لإطلاع على أنواع الخطوط العربية، أما جلسة "الرسم على الوجوه" التي تقام يوم السبت (13 يوليو)، فتتيح للأطفال الحصول على رسمات لشخصية نخول وغيرها على وجوههم.

هذا ويتزامنمهرجان "صيف البحرين" لهذا العام، مع برنامج "هيئة البحرين للثقافة والآثار" للاحتفاء بالمنجزات الإنسانية والحضارية لمملكة البحرين بعنوان "من يوبيل إلى آخر"، ويتواصل على مدى شهر كامل حتى (27 يوليو) القادم في "خيمة نخّول" بالرّفاع من الساعة 5:00 وحتى 9:00 مساءً يوميًا ما عدا أيام الأحد.

وتتوجه هيئة البحرين للثقافة والآثار بجزيل الشكر والامتنان لداعمي مهرجان صيف البحرين وهم: شركة البداد العالمية، سيباركو (Cebarco)، استوديو عمّار بشير للإبداع الفني، شركة ديزاين كرياتيف (Design Creative)، شركة بابكو، شركة إبراهيم كانو، AA Car Rentalsوعليا فلاورز. كذلك تشكر الهيئة الجهات التي ساهمت في إنجاح المهرجان وهي: وزارة الصّحة، وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، وزارة شؤون الشباب والرياضة، المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان، المحافظة الجنوبية، المجلس الأعلى للبيئة، مركز عيسى الثقافي، مجلة وطني، مايسترو للصوت والضوء وشركةmii2للإنتاج. كذلك تثمّن هيئة الثقافة دعم السفارات التي شاركت في إثراء برنامج مهرجان صيف البحرين 2019م وهي سفارات كل من: مصر، اليابان، فلسطين، إندونيسيا، تركيا والولايات المتحدة الأميركية والإمارات العربية المتحدة والسودان.

للمزيد من المعلومات حول مهرجان صيف البحرين وفعالياته المختلفة يمكن زيارة موقع هيئة البحرين للثقافة والآثار على الانترنت culture.gov.bhأو تصفّح صفحات هيئة الثقافة على مواقع التواصل الاجتماعي على العنوان: @culturebah.

 

استعادة هويّة منارة مسجد الفاضل