الفعاليات والأنشطة

مهرجان التراث السنوي


اكتسب مهرجان التراث السنوي سمعة مرموقة منذ إطلاقه في العام 1992م برعاية سامية من صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ولي العهد آنذاك،  وهو يعد حدثا سنويا يُعنى بتسليط الضوء على عناصر التراث البحريني المادي وغير المادي، كما يعد منصةً وطنيةً خاصة يتم فيها استعراض التقاليد البحرينية من أجل إبراز قيمة التراث والتوعية بأهميته وضرورة الحفاظ عليه وصونه للأجيال القادمة.

يستدرج المهرجان مكامن الموروث الشعبي البحريني المرتبطة بالمكونات الثقافية المحلية، يتناول في كل عام واحد من الموضوعات التي تمس الإرث الإنساني للجزيرة، ويطلّ في كل مرة بعنوان جديد يحمل في طياته برامج منوعة من عروض موسيقية ومسرحية حية، حرف وصناعات اليدوية، ورش عمل، معارض فنية، وغيرها من الفعاليات التي تدور حول الفكرة العامة للمهرجان والتي تتسق مع استراتيجية الهيئة السنوية.

كما يقام على هامش المهرجان سوق شعبي يتضمن مشاركة عدد من المحلات البحرينية التي تقدم صناعات محلية كالبهارات، والمشغولات اليدوية والمنتجات التجميلية وغيرها. بالإضافة إلى خيارات متعددة من الأطعمة والمشروبات والحلويات الشعبية. 

المحرق، عاصمة الثقافة الإسلامية 2018 المتاحف العربية