المركز الإعلامي

20 أكتوبر 2019 بمجموعة من أغاني الـ (إندي فولك)، مو زويد يثري أجواء الصالة الثقافية في ثاني فعاليات مهرجان البحرين الدولي للموسيقى
بمجموعة من أغاني الـ (إندي فولك)، مو زويد يثري أجواء الصالة الثقافية في ثاني فعاليات مهرجان البحرين الدولي للموسيقى

على أنغام موسيقى الـ (إندي فولك)، ووسط إقبال جماهيري، قدّم العازف البحريني ومؤلف الأغاني الفنان مو زويد حفلاً موسيقياً على خشبة مسرح الصالة الثقافية، وذلك مساء اليوم الأحد الموافق 20  أكتوبر الجاري، حيث أخذ الجمهور في رحلة نحو فضاءات موسيقية مميزة مزجت ما بين أنغام الجيتار والكلمات الشاعرية. وجاء هذا الحفل ضمن فعاليات النسخة الثامنة والعشرين من مهرجان البحرين الدولي للموسيقى.

وأدى الفنان زويد خلال الحفل توليفة من الأغاني والمعازف التي زاوجت ما بين عددٍ من أساليب الموسيقى الغربية الحديثة والتقليدية، برفقة فرقته المكونة من عازفين موسيقيين محترفين، كانت لهم إسهاماتهم السابقة مع الفرق العالمية حول العالم، حيث شاركوا مو زويد في عزف مجموعة من الأغاني على نمط موسيقى (إندي فولك)، الذي نشأ في تسعينيات القرن العشرين.

والفنان مو زويد أو (محمد زويد) حفيد الفنان البحريني الكبير الراحل محمد زويد، وقد برز الأولُ كعازف ومؤلف أغاني أجنبية، إذ جال وفرقتهُ الموسيقية أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية بدعم من (ريد بل)، وقدم افتتاحيات لفرق وأسماء بارزة في عالم موسيقى الروك، ولبلوز، والفلولك، كفرقة (The Tedeschi Trucks)، وفرقة (Kool & The Gang)، وفرقة (UB40)، كما شارك في جولات موسيقية مع عازف البيانو البريطاني جولس هولاند، مشاركتهُ في برنامج " آرابز جوت تالنت" على قنانة (أم بي سي)، وقد حاز آنذاك على استحسان لجنة التحكيم على أداءه.

أما فرقتهُ فتتكونُ من مجموعة من العازفين الموسيقيين المتمرسين، الذين سبق لبعضهم العزف والمشاركة في جولات عالمية مع فرق موسيقية بارزة، كفرقة (First Aid Kit) السويدية، وفرقة (Angus & Julia Stone) الأسترالية، بالإضافة للفرقة الانجليزية (Hurts).

يذكر بأن مهرجان البحرين الدولي للموسيقى في نسخته الثامنة والعشرين يستمر حتى 26أكتوبر الجاري ويأتيضمن برنامج هيئة البحرين للثقافة والآثار للاحتفاء بالمنجزات الثقافية والحضارية لمملكة البحرين بشعار "من يوبيل إلى آخر". ويقدم المهرجان توليفة موسيقية تتراوح ما بين الموسيقى البحرينية التقليدية العريقة، والموسيقى الكلاسيكية، والروك، والبوب، التي تقدمها فرق قادمة من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب ورش العمل المرتبطة بالموسيقى. وتتوجه هيئة الثقافةبالشكر إلى كل من السفارة الفرنسية، والسفارة الألمانية، والسفارة المصرية لدى مملكة البحرين لمشاركتها في إثراء برنامج هذه النسخة من المهرجان.

وللمزيد من المعلومات حول المهرجان ومعرفة آخر تطورات الفعاليات يمكن زيارة موقع هيئة البحرين للثقافة والآثار على شبكة الانترنت www.culture.gov.bh أو متابعة حسابات هيئة الثقافة على موقع التواصل الاجتماعي @Culturebah

 

طاولة وكرسي