المركز الإعلامي

16 نوفمبر 2020 في ظل الحداد الرسمي على رحيل سمو الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، هيئة الثقافة تؤجل برنامج الاحتفاء باليوم العالمي للفن الإسلامي إلى الأسبوع القادم
في ظل الحداد الرسمي على رحيل سمو الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، هيئة الثقافة تؤجل برنامج الاحتفاء باليوم العالمي للفن الإسلامي إلى الأسبوع القادم

في ظل حداد مملكة البحرين الرسمي على رحيل المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة طيّب الله ثراه، ونظراً لهذه الأيام الحزينة التي يمر بها الوطن، فإن هيئة البحرين للثقافة والآثار تعلن تأجيل برنامج احتفائها باليوم العالمي للفن الإسلامي إلى يوم 25 نوفمبر 2020م.

وأعدت هيئة الثقافة لهذه المناسبة، التي توافق 18 نوفمبر من كل عام، برنامجاً ثرياً يلقي الضوء على جمال الفن الإسلامي ويحتفل بكافة جوانبه. ويتضمن البرنامج معارض حول العمارة والفنون من البحرين والعالم، ندوة تقام عن بعد وتستضيف عدداً من أهم الباحثين والعاملين في مجال الفنون الإسلامية، وعروض أفلام عالمية حول الفن الإسلامي. وستكشف الهيئة عن البرنامج التفصيلي لهذا البرنامج مطلع الأسبوع القادم.

وكانت الدورة الأربعون للمؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) قد أقرت مقترح مملكة البحرين بخصوص اليوم العالمي للفن الإسلامي، ليوافق يوم الثامن عشر من نوفمبر. وكانت هيئة الثقافة قد تقدّمت بهذا المقترح لمنظمة اليونيسكو ضمن برنامج الاحتفال بالمحرق عاصمة الثقافة الإسلامية 2018م.

 

المشاركة في معرض البحرين السنوي للفنون